نبراس” يطلق الملتقى…

نظمت أمانة اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات ممثلةً في المشروع الوطني للوقاية من المخدرات “نبراس” في محافظة ينبع اليوم الملتقى العلمي…

نبراس” يطلق الملتقى العلمي للوقاية من المخدرات في البيئات التعليمية بالتعاون مع الكلية الجامعية للبنات بينبع الصناعية .

نبراس” يطلق الملتقى العلمي للوقاية من المخدرات في البيئات التعليمية بالتعاون مع الكلية الجامعية للبنات بينبع الصناعية .

نظمت أمانة اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات ممثلةً في المشروع الوطني للوقاية من المخدرات “نبراس” في محافظة ينبع اليوم الملتقى العلمي للوقاية من المخدرات في البيئات التعليمية بالتعاون مع الكلية الجامعية للبنات بينبع الصناعية وذلك بحضور حرم الرئيس التنفيذي للهيئة الملكية بينبع الصناعية ومنسوبات نبراس وأعضاء هيئة التدريس وطالبات الجامعة والجهات الحكومية والأهلية وذلك بمسرح الكلية الجامعية للبنات بينبع الصناعية  .
وبدأ الملتقى بآيات من القرآن الكريم، ثم ألقت مديرة عام البرامج النسائية بأمانة اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات أ. هناء بنت عبدالله الفريح كلمة رحبت فيها بالحضور موضحة أن الملتقى يأتي ضمن المشروع الوطني  “نبراس” بمبادرة من شركة الصناعات السعودية (سابك)، والذي يهدف إلى تحصين المجتمع من آفة المخدرات وخاصة الشباب من خلال ثمانية برامج حيوية يتم تطبيقها في كل مناطق المملكة ومحافظاتها ومراكزها باستخدام كافة الوسائل والبرامج والرسائل الإعلامية والعلمية ليتحقق الهدف المنشود بإذن الله والمتمثل بخفض حجم المخدرات وانتشارها وخفض نسبة الجريمة المتعلقة بالمخدرات، والتعريف بمشكلة المخدرات، وتشجيع المبادرات والمساهمات في دعم برامج الوقاية، داعيةً الحضور إلى الدخول لموقع أمانة اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات الالكتروني (www.ncnc.sa) والاستفادة من الخدمات التي يقدمها لمرتادية.
وقد أبدت الفريح شكرها للهيئة الملكية، ووزارة التعليم، والصحة، لتعاونهم في إقامة الملتقى، ولكل من شارك أو نظم.
بعدها شاهد الحضور عرضاً مرئياً للموقع الالكتروني لأمانة اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات، عقبه عرض مرئي عن جهود الدولة في مكافحة المخدرات ودور رجال الأمن في حماية المجتمع منها، ثم تلا ذلك كلمة وكيلة الكلية الجامعية بينبع الصناعية الدكتورة سوزان بنت حسن الدوبي أشارت فيها إلى أن الشباب هم صمام الأمان.. وقوة الأوطان.. وهم عدة الأمم وثروتها.. لذا كان لزاماً على المجتمع العناية بهم ووقايتهم من كل مايسبب لهم الضرر ومن ذلك المخدرات والسموم
وأضافت بأن للدولة -أيدها الله- جهوداً واسعة لتوفير الحياة الآمنة للمواطنين.. وبذلت كل الإمكانيات لوقايتهم من أي خطر وخاصة المخدرات حيث جنَّدت كثيراً من الأجهزة للتصدي لهذه الآفة الخطيرة.. ومن تلك الجهود المباركة البرنامج الوطني للوقاية من المخدرات “نبراس” الذي يشكل مشروعاً إبداعياً يستهدف الشباب من خلال نشر التوعية والتثقيف المجتمعي لزيادة الوعي بخطورة تعاطي المخدرات.
وذكرت بأن كلية ينبع الجامعية -كمنصة تعليمية تربوية- تسعى جاهدة لإيجاد بيئة خالية من كل ما يشكل خطراً على شاباتنا من خلال مناشطها المختلفة وما انتهجته من استراتيجيات للارتقاء بفكر وعقل طالباتها وحمايتهن.
لذا فالكلية تسعد بمد يد التواصل والتعاون لدعم برامج المشروع الوطني “نبراس” لاشتراك الأهداف وتوحد الأسباب من أجل بناء القدرات الوطنية وتبصير الشباب وبث الوعي وفق أسس علمية، ومعايير عالمية.
وفي الختام كرم المشروع الوطني للوقاية من المخدرات “نبراس” حرم الرئيس التنفيذي للهيئة والكلية الجامعية للبنات بينبع الصناعية ومنسقة المشروع الوطني “نبراس” الأستاذة منى الغامدي ومقدمات أوراق العمل.

بعد ذلك انطلقت الجلسات العلمية حيث تناولت الجلسة الأولى
دور المؤسسات التعليمية في حماية الفرد من خطر المخدرات والمؤثرات العقلية قدمتها منسقة المشروع بينبع مساعد مدير التخطيط والمعلومات بادارة التعليم بمحافظة ينبع، ثم كانت الورقة العلمية الثانية بعنوان (التواصل الأسري والتحديات الاجتماعية) مع الأستاذة منى الشربيني مديرة الإشراف النسوي بمكافحة المخدرات بمنطقة الرياض.

الجلسة العلمية الثانية:
الورقة العلمية الأولى بعنوان (المخدرات وسبل الوقاية منها) والتي ألقتها مديرة إدارة التدريب بأمانة اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات .
واختتم الملتقى بورقة عمل بعنوان (خطوات الإرشاد والعلاج) قدمته المدربة في التوعية الوقائية بالمديرية العامة لمكافحة المخدرات .الجدير بالذكر أنه صاحب الملتقى معرضاً توعوياً.